هل يمكن للخنفساء الجوهرة أن تكون مصدر إلهام للعلماء


استخدمت الخنفساء الخضراء ( chrysina gloriosa) لسنوات طويلة بمثابة جوهرة تدخل في صناعة الجواهر والحلي بسبب ألوانها المميزة والرائعة.

لكن لم يعد الأمر يقتصر على الحلي فقط بل إن هذه الحشرة قد تساهم في صناعة شاشات الحواسيب المحمولة , وأجهزة الهواتف او أجهزة قياس الحرارة لدى الأطفال...إلخ
 ويكمن سر ألوانها الجميلة في قشرتها الخارجية التي استطاع علماء في معهد جورجيا للتكنولوجيا إلى فهم آلية تفاعل الضوء معها.
حيث اكتشفوا مادة بلورية سائلة منتظمة على شكل شرائح خماسية وسداسية وسباعية على سطح قشرتها الأمر الذي يجعلها قادرة على امتصاص موجتين ضوئيتين فقط. وتحت هذه الشرائح الجامدة توجد الطبقة السائلة للمادة البلورية.

ويعنقد العلماء أن هذه الخنفساء ليست الوحيدة القادرة على عكس الألوان على سطح قشرتها بهذا الجمال الرائع. وإنما توجد فصائل أخرى من الخنافس والفراشات وكذلك الطيور تمتلك هذه القدرة.
ويسعى العلماء في معهد جورجيا إلى إجراء دراسات عن مجموعة كبيرة من الحشرات والطيور رغبة منهم في الإستفادة من هذه الخصائص في تطوير الصناعات التكنولوجية المختلفة
تعليقات
ليست هناك تعليقات




    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -